مجلة شهرية - العدد (507)  | ربيع الثاني 1440 هـ- ديسمبر 2018 م

تاريخ أحد المسارحة

يعد كتاب (محافظة أحد المسارحة: تاريخ- وجوه- شهادات) هو أول عمل مطبوع عن هذا الجزء من الوطن، اجتهد فيه مؤلفه الباحث والقاص سلطان بن موسى المنقري كثيراً طيلة أعوام مضت، كانت هي عمر الاشتغال على هذا الكتاب لأن تكون لغته غير منبتة عن قاموسه ككاتب للنص القصصي الشعري المكثف بالدرجة الأولى.
ولكونه كما يقول: غير متخصص في التاريخ أو الأنثربولوجي فهذا أمر خفف عني عبئاً كبيراً من جهة أن دافعي الأول لإصدار هذا العمل هو عشقي للبلد وحبي للناس.
وبالرغم من الأرشيف الصوري والوثائقي الذي احتواه الكتاب إلاّ أنّ المؤلف يراه فقيراً إلى حد ما لهذه الجهة من المنطقة على عكس ما هو عليه في الجارتين الإداريتين الكبيرتين لها، صامطة وأبوعريش.
ويثمن المؤلف التعاون الكبير من كافة الفئات والشرائح بالمحافظة، إداريين ومثقفين ورجالات قبائل، وهو ما يعكس احتفاءهم الكبير صبيحة خروج الكتاب من دار الطباعة.
قدّمت للكتاب الأميرة بسمة بنت سعود، كما حمل كلمة محافظ أحد المسارحة عبدالله بن محمد الريثي.
وجاء الكتاب على شكل ملفات ومنها:
- (أحد المسارحة، الأرض والإنسان): وقد كتب هذا الملف د.علي بن محمد شيبان عريشي عضو مجلس المنطقة حالياً وعميد كلية العلوم الاجتماعية بالجنوب سابقاً.
- (زيارات ملكية): حيث التوثيق المصور لتفرد محافظة أحد المسارحة وانفرادها بشرف إطلالة كريمة لثلاثة ملوك كرام على أرضها، وهي في هذا الشأن الوحيدة من بين محافظات جازان التي نالت هذا الشرف.. إذ كانت زيارة جلالة الملك سعود هي أول الزيارات الملكية سنة 1374 هجرية ثم في مطلع هذا العقد جاءت زيارتان كريمتان لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله تلاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حين كان حفظه الله وزيراً للدفاع في تلك الفترة.
- (مدينة الثلاثة أسماء): إذ جاءت التداعيات الشفافة والشفيفة حول مدينة الأحد وعنها بالأمس وكيف غدت الآن، حاراتها ووجوهها وسوقها التي كانت ولم تزل مالئة الدنيا وشاغلة الناس.
- (شيوخ وقبائل): وفيه يذكر المؤلف كافة قبائل المحافظة رفقة جدول مصور لشيوخ القبائل حالياً تم ترتيبهم حسب تاريخ الميلاد لكل شيخ.
- (أحد المسارحة/ التنمية): وتم في هذا الجزء من الكتاب حصر بدايات انطلاق وتأسيس كافة الخدمات بالمحافظة منذ توحيد المملكة العربية السعودية، حيث ذكريات البدايات البسيطة للتعليم والصحة والبلدية وغيرها.. أسماء الإداريين الأوائل من مؤسسي هذه الخدمات بأحد المسارحة إلى مواسم تحولات كل جهة ونمو نشاطاتها.
ثم توالت ملفات الكتاب ملقية الضوء على كافة الجوانب الإنسانية والمعرفية للمحافظة عبر الزمن.
فملف الثقافة سلط الضوء على الحركة الثقافية قديماً وحديثاً من: (فن، شعر، قصة، تشكيل، وصحافة) مع ذكر شواهد على كل مرحلة أسماءً ونصوصاً.
وملف الرياضة بنشاطها الرسمي والأهلي وأبرز نجوم هذا الميدان على اختلاف ألعابه.
وفي ملف وجوه حمل المؤلف سير ذاتية لرجال أثروا وأثّروا في مسيرة المحافظة وفي حياة الناس. ومن أبرز الوجوه في هذا الملف، صاحب الفضيلة الشيخ د.أحمد سير المباركي عضو الإفتاء وهيئة كبار العلماء، وفضيلة الشيخ د.علي بن ناصر فقيهي، واللواء عبدالله المشيخي، والشيخ عبده بن حسن حكمي، وآخرون.
وفي ملف شهادات كتب عن محافظة الأحد ولها عدد من رموز الوطن ثقافياً وإدارياً مثل: د.مفرج الحقباني وزير العمل السابق، د.عبدالله بن محمد السويد مدير عام المجاهدين بوزارة الداخلية، محافظ أبوعريش محمد بن ناصر بن لبدة، أحمد البهكلي، عمر طاهر زيلع، ورئيس مجلس إدارة نادي جازان الأدبي الحسن آل خيرات.
كما كتب عنها عدد من الشعراء، ومنهم: عبدالله ثابت، عبدالرحمن موكلي، أحمد السيد، علي الأمير، والروائي عمرو العامري، وآخرون.

ذو صلة
التعليقات