مجلة شهرية - العدد (501)  | شوال 1439 هـ- يوليو 2018 م

قمر البنات

كيف لي
أن أرى قمراً
تدلَّى
بين أروقةِ المكان
على ضفافِ الأرض
منحوتاً كأزهارِ الخُلُودِ على مياهِ البحر
موجاً يطيرُ مع الرياح
يُنيرُ ذاكرة العُيونِ التي وقفت كرملِ الكون
تنتظرُ الحياة
***
كيف لي
أن أرى قمراً
تدلَّى بين أروقةِ المكان
ولا أذوب مع الرياح
مثل وادي الثلج منساباً على الأخدود
سيلاً جارفاً بين الجبال
***
كيف لي أن أرى تلك المسرات
على جناح الضوء تنهمر
وتمسكها يد السحر
تدير ذاكرة الحنين إلى السماء
وصوتها الغريد
متبوعاً بقوس النار والقمر البهي ونمنمات الليل
يدخل ضارياً مثل أصوات الكناري في ترانيم الصباح
***
كيف لي
أن أرى تلك المسرات
ولا أنام على سرير الروح محفوفاً بأزهار الخلود.

ذو صلة
التعليقات