مجلة شهرية - العدد (526)  | يوليو 2020 م- ذو القعدة 1441 هـ

الأوبئة وصناعة الهلع

فريق مراسلي المجلة العربية | عبدالرحمن الخضيري: الرياض | داليا عاصم: مصر
محمد البشتاوي: الأردن | منى حسن: السودان | أسمهان الفالح: تونس

شغلت أحاديث الأوبئة وأحداثها على مر التاريخ مساحة مهمة ومنسية في وجدان الشعوب، إذ لا يحضر ذكرها سوى للتأريخات العابرة أو عندما تحل جائحة وبائية مثل فايروس كورونا الذي أحال المعمورة المعتلة به إلى صفيح مضطرب من الهلع والخوف.
ينقسم الناس حول جوائح العصر الحديث إلى قسمين: مؤيدون لنظرية كونها حرباً بيولوجية ضمن أشكال حروب الجيل الخامس، وقسم يراها جائحة طبيعية عمت بضررها الكون بأكمله.
بين هذا وذاك تمضي قراءات التحليل والنقد وكشف السياقات، واستبطان الأبعاد التي أوجدت الأزمة، فاستثمرت فيها عبر صناعة الهلع ورسم فرص المستقبل على ضوء أزمة الحاضر.
إلى هذا وغيره الكثير من المحاور.. أهلاً بكم في ملف الساعة الكوني:

ذو صلة
التعليقات