مجلة شهرية - العدد (525)  | يونيو 2020 م- شوال 1441 هـ

     
  • بين المختبرات والحناجر.. اتفاق في زمن الحجر

    02/06/2020
    الكاتب: د.عبدالله ثقفان: الرياض

    فالمختبرات تسعى جاهدة عَلَّها تجد علاجاً يحد من داء فتك بالبشر، فالمرضى بالملايين، والموتى بالآلاف..أما الحناجر، فتصدح بالدعاء في كل وقت وفي كل حين، تدعو خالقها عَلّه يهيّئ الأسباب لرفع هذا الوباء، را ... المزيد


  • خفيف أنا... أنا شاعر

    02/06/2020
    الكاتب: د. شربل داغر: لبنان

    لأنني خفيف، أنا شاعر.لأنني أسهو، وأمحو، وأبتسم عندما أراه من دون غيري: أنا شاعر.الشاعر الذي أنا يدقّ بنعومةٍ على كلمات، كما لو أن لها أبواباً، لكنها إذ تستقبله، يجدها مأهولة من دون أن يرى قبعاتِهم، أو ... المزيد


  • كرة من المطاط

    02/06/2020
    الكاتب: سمير الفيل: مصر

    في المسافة الواقعة بين مطبخ المستشفى في ميدان باب الحرس، وبين عنابر الحميات بالدور الأرضي، توجد حديقة أشجارها عالية، للشجر ذؤبات تقف عليها أسراب من الحدآت.العاملة تتحرك بصينية كبيرة من الألومنيوم، علي ... المزيد


  • طيف أبي نواس

    02/06/2020
    الكاتب: أحمد المهداوي: المغرب

    على ضفاف المساء كنَّا جالسين نقضمُ الغيمَ من السَّماء وحيدين بلا قمرْهناك طيفٌ مرَّ من دروب بغداد يقصدُ الطَّريق إلى الأهواز في السَّفرْيمشي الهُوَينا وحيداً غارقاً في بئر الزَّمان، يحتضرْتائهٌ في الل ... المزيد


  • إلى روح أبي الطيب

    02/06/2020
    الكاتب: سعد عبد الله الغريبي: الرياض

    (بِمَ التَّعَللُ لا أهلٌ ولا وطنُ) *** فالأهلُ قد شُرِّدوا واستُعمرَ الوطنُ ... المزيد


  • امتدادات العطش

    02/06/2020
    الكاتب: فهد المصبّح: الدمام

    الزمان: الوقت الضائعالمكان: ملهى ليليورد النبع وهو ظامئ.. شيء في داخله منعه.. الرِعاء والرفاق يُصدرون بنشوة حب البقاء، وغناء المتعبين في ليل الغربة..في مثل هذه المواقف تعود من نفسه التريث.. أخذ يستطلع ... المزيد


  • مرثية الطفل (لاتقبروناش)

    02/06/2020
    الكاتب: فتاح المقطري: اليمن

    (لاتقبروناش)برك من الدماء وموج من النارنعوش الأطفال وبرق ورعدأيادٍ على الزناد وقناصون على الجبالترسم خارطة لاصطياد الأبرياءحفيف الموت وخشخشةالراجمات والدباباتأحقاد تلبدت بسماوات الشرأحقاد تقود المساءع ... المزيد


  • ظل الضوء

    02/06/2020
    الكاتب: سمية الألفي: مصر

    كان يوسف يركن دوماً كلما اشتد به الشوق خلف سفينة على الشط.. يضع كرسيه الصغير ويجلس.. ينظر للبحر.. يعيد ترتيب أنفاسه مع نسمات الهواء العليل. كان الليل يزيد من روعة الماء كانت النجوم تسبح فيها.. تبدو أع ... المزيد


  • وَهج

    02/06/2020
    الكاتب: أميرة عبدالله الجبرين: الظهران

    صورةٌ متوهجة ارتسمت في ذلك الشفق المذهل، كان جمالاً يشبه جدتي، وهجاً يشبه مُحياها ونوراً مشتقاً من اسمها (نورة) وغيوماً كثيفة مضيئة انعكس لون الشفق عليها فازدادت جمالاً وكأنها حقاً جدتي.. ازداد الشفق ... المزيد