مجلة شهرية - العدد (554)  | نوفمبر 2020 م- ربيع الثاني 1444 هـ

الرقم القياسي

العَدَّاءُ الأوليمبيّ
ليس جميلَ الخَطْو
لأنَّه يعدو ولا يخطو
هكذا يفعلُ الفهْدُ
حين يَثِب
لينقضَّ على فريسته
مثلَ رُمْحٍ يُمَزِّقُ الهواء
وَثْبُ الضواري
لا يُشْبِهُ الحَقْل
يُشْبِهُ الغابةَ والصحراء
وأنا أُحِبُّ خطوةَ الإنسان
وأسفنجَ الْجَمَل
وهو يمشي متئداً
بين يَدَيْ سيِّدِهِ الطِّفْل
القفزُ بالزَّانة
يرفعُكَ في لمحةِ عَيْنٍ
فوق العارضةِ الأفقية
ليكونَ سقوطُكَ باهظاً
كلُّ قفزةٍ بُعْدٌ عن الخُطَى
والخُطَى تعني الطريق
وفي الطريقِ بيوتٌ
تُشْبِهُ البَشَر
يُسَمُّونها منازل
ناطحةُ السحاب
تُحَطِّمُ الرقْمَ القياسيّ
كيف أُسَمِّيها منزلاً
وهي تَصْعَد
وما معنى النافذة
إذا كنتَ مُطِلَّاً على السحاب
الناطحةُ ضاريةٌ
والضواري تَفْترس
كيف يكونُ عنكبوتٌ
ويكونُ ترابٌ ومقشةٌ
والناطحةُ سحاب
ستنقرضُ كائناتٌ إذَنْ،
ستَنْقَرُض كلماتْ
ستنقرضُ كلماتٌ إذنْ،
ستَنقرضُ كائناتْ

ذو صلة
التعليقات